220599

فشلت محاولات قام بها بشكل فردي بعض من مسؤولي نادي الرجاء المغربي في الخفاء على مدار الساعات الماضية داخل أروقة الكاف على أمل الحصول على موافقة للنظر في تظلم يطالب باعادة فحص شريط مباراة الزمالك والرجاء في إياب نصف نهائي دوري أبطال افريقيا، واكتشاف بعض الأخطاء التي تغاضي حكم اللقاء عن النظر فيها والعودة لل “فار”، وبخاصة فيما يتعلق بالهدف الأول للزمالك، الذي يرى الفريق المغربي أن بدايته كانت “فاول” من الأساس على الزمالك، فضلا عن الاشتباه في وجود ركلة جزاء للرجاء في بداية الشوط الأول.

وعلمت “التالتة” أن تلك المحاولة لم تتم بشكل رسمي، وانما جاءت ك “جس نبض” من قبل مسؤوليه، لعدم رغبتهم في اثارة بلبلة خاصة من جانب أنصار الرجاء، وكذلك منعا للدخول في صدام جديد مع الكاف، كما الذي حدث العام الماضي مع نادي الوداد بسبب التداعيات التحكيمية التي حدثت في مبارتي النهائي أمام الترجي التونسي.

وأشارت مصادر مطلعة ل “التالتة” إلى أن الفريق المغربي تحرك بشكل غير رسمي بعدما سيطرت حالة من الغضب على مسؤوليه عقب انتهاء لقاء الزمالك، وكان يحدوهم الأمل أن يعوضوا خسارتهم على أرضهم في لقاء الإياب باستاد القاهرة، وأنهم بالفعل كانوا على مقربة من تحقيق غايتهم خاصة مع تقدمهم بهدف في اللقاء.

وأضافت المصادر أن الرد كان سريعا وحاسما من جانب الكاف، الذي لم يترك أي مساحة للقيل والقال عقب اللقاء، خاصة بعدما جاء في تقرير الحكم أن المباراة خرجت إلى بر الأمان دون مشاكل، وأنه لم تكن هناك حالات تستدعي العودة إلى الفار.

وتأهل نادي الزمالك للمباراة النهائية بعد تجاوزه عقبة الرجاء، ليلاقي منافسه المحلي التقليدي، النادي الأهلي، بعد أن ضربا سويا موعدا مع التاريخ في نهائي وصفه كثيرون ب “نهائي القرن” في ال 27 من الشهر الجاري.

Comments

0 comments

كُتب بواسطة

Eltalta

التالتة | مدرج جماهير الكورة