4

تأكيدا على انفراد “التالتة” يوم أمس بخصوص التحركات التي تقوم بها الأجهزة الأمنية حاليا لملاحقة وضبط مرتكبي واقعة “فيديو التنمر” على لاعب الزمالك محمود عبد الرازق “شيكابالا“، فقد نجح رجال مباحث الأقصر في تحديد هوية 2 ممن قاموا بذلك التصرف غير المسؤول.

وكشفت مصادر ل “التالتة” أن واقعة التنمر على شيكابالا جرت في ميدان “صلاح الدين” بمدينة الأقصر على هامش التجمعات الجماهيرية الخاصة بالاحتفال بالفوز على نادي الزمالك والحصول على البطولة الإفريقية.

وأشارت المصادر أيضا إلى أن رجال المباحث بمديرية أمن الأقصر واصلوا عملهم خلال الساعات الماضية عبر تفريغ كاميرات المراقبة الموجدة في الميدان لمساعدتهم في كشف المتورطين وتحديد هويتهم بشكل سريع وعاجل.

وأضافت المصادر أنه وفور تداول الفيديو المسيء للاعب شيكابالا على الانترنت، تم تشكيل فريق بحث تحت إشراف اللواء عصام يس، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الأقصر، حيث تركزت الجهود على تفريغ الكاميرات الموجودة بالمحلات والكافيهات المتواجدة في الميدان.

وبالفعل نجحت جهود المباحث في تحديد هوية اثنين من الشباب الذين استقدموا الكلب إلى الميدان ووضعوا على تي شيرت الزمالك ورددوا العبارات المسيئة للاعب الزمالك “شيكابالا“، ومازال البحث جار عليهم لسرعة ضبطهم وتحويلهم إلى النيابة.

هذا وقد تصدر اسم النجم محمود عبد الرازق “شيكابالا” قائمة الترندات عبر موقع التواصل “تويتر” بعد تخصيص أكثر من هاشتاغ للوقوف إلى جواره والتأكيد على رفض مثل هذه الإساءات.

كُتب بواسطة

Eltalta

التالتة | مدرج جماهير الكورة