202020

 

انتشرت كثير من الأقاويل خلال الساعات الماضية حول حقيقة دخول النادي الأهلي في مفاوضات سرية مع نادي بيراميدز على أمل الوصول لحل يبقي على اللاعب أحمد فتحي داخل جنبات القلعة الحمراء وفسخ تعاقده بالتراضي مع ناديه الجديد بيراميدز.

وكشف موقع “التالتة” – بحسب تأكيدات من مصادر اعلامية مطلعة داخل النادي الأهلي – عن أن كابتن محمود الخطيب لم يتواصل مع أحمد فتحي خلال رحلة المغرب الأخيرة على هامش مباراة نصفي نهائي دوري الأبطال بين الأهلي والوداد، كما ردد البعض، وأنه لم يجلس معه كما قيل لما يقرب من 20 دقيقة مع اللاعب لسماع موقفه وحقيقة رغبته بالاستمرار مع النادي وانهاء مشواره في الجزيرة.

والحقيقة المفاجئة هي أن اللاعب كان ينتظر تلك الجلسة مع الخطيب حتى من قبل السفر للمغرب، وأن البعض أبلغه باحتمال حدوث ذلك في المغرب، لاسيما وأنه أبدا بالفعل لبعض المقربين موافقة مبدئية على الاستمرار شرط موافقة مسؤولي بيراميدز وتعويضه ماديا من الأهلي بشكل يليق بتاريخه ومشواره مع النادي .

وأشارت المصادر في نفس الوقت إلى أن مجلس الإدارة لم يتطرق لموضوع أحمد فتحي ولم يتم ابلاغه بأي قرارات جديدة فيما يتعلق بامكانية فتح الملف من جديد لبحث فرص الابقاء عليه مع النادي.

غير أن المصادر لم تستبعد امكانية فتح الباب من جديد أمام أحمد فتحي في ظل اقتناع موسيماني بقدراته وخبراته ورغبته الحثيثة في الاستفادة من فتحي خلال الفترة القادمة، لاسيما وأن محمد هاني لم ينجح في توطيد أقدامه بعد وما يزال يكافح من أجل اثبات مكانته في ذلك المركز.

إلى ذلك، خرج ممدوح عيد، المدير التنفيذي لنادي بيراميد، بتصريحات نفى فيها تلقي النادي أي عرض رسمي من الأهلي للإبقاء على خدمات أحمد فتحي.

وتبقى الأمور معلقة إلى الآن، رغم أن ما يبدو ظاهريا هو صعوبة استمرار فتحي مع النادي الأهلي، حتى لو كانت هناك رغبة من جانبه فيذلك، حيث يتوقع ألا يخوض الأهلي في سجال التجديد مع فتحي بعد قراره بالرحيل، والأرجح أن الحال سينتهي به في نادي بيراميدز خلال الفترة المقبلة.

 

[bctt tweet=”Meaningful, tweetable quote.”]

Comments

0 comments

كُتب بواسطة

Eltalta

التالتة | مدرج جماهير الكورة