.jpg

حالة من السعادة تسيطر على المدافع الدولي المغربي، بدر بانون، بعد اتمامه التعاقد مع النادي الأهلي، وخضوعه أول أمس للكشف الطبي، على هامش تواجده في القاهرة رفقة فريقه السابق، الرجاء المغربي، الذي كان يتحضر لمواجهة الزمالك في اياب نصف نهائي دوري أبطال افريقيا.

اللاعب لا يخفي للمقربين منه ارتياحه التام لخطوة الانتقال إلى النادي الأهلي المصري، غير مكترث باجمالي المستحقات التي تنازل عنها لناديه السابق في سبيل اتمام خطوة الانتقال إلى النادي الأهلي. وكشفت مصادر مقربة من اللاعب أنه سينضم إلى ناديه الجديد، الأهلي المصري، خلال الأسبوع المقبل من أجل التحضير معهم للموسم الجديد تحت اشرف الجهاز الفني بقيادة بيتسو موسيماني.

وقد أدهش بانون المحيطين به، وبخاصة جهاز المنتخب المغربي، بطلبه التخلف عن معسكر أسود الأطلسي لشهر نوفمبر من أجل السفر للقاهرة واتمام الترتيبات الخاصة بانتقاله للأهلي وبكل ما يخص أسرته.

وتحدث بانون بشكل مباشر إلى مدرب المنتخب المغربي، وحيد خليلوزيتش، كي يستأذنه بعدم التواجد في المعسكر هذه الفترة من أجل انهاء كل الترتيبات الخاصة به وبأسرته في المغرب تمهيدا للانتقال للقاهرة.

ومن الجدير ذكره، أن اللاعب توجه بالشكر لإدارة نادي الرجاء لموافقتها على خطوة انتقاله للنادي الأهلي، لاسيما وأن هذه الرغبة كانت تراود اللاعب منذ فترة، وكان يطمح في اتمامها في أقرب وقت ممكن، وقد بذل في سبيل ذلك جهدا كبير بغية اقناع مسؤولي ناديه السابق بهذا الأمر.

وكان بدر بانون قد انتقل إلى صفوف الرجاء قادما من نادي نهضة بركان موسم 2014/ 2015، ولم يلعب اللاعب، ذو ال 27 عاما، سوى 7 مباريات مع منتخب بلاده، سجل خلافهم هدفا واحدا فقط لا غير.

كُتب بواسطة

Eltalta

التالتة | مدرج جماهير الكورة