نيوز 9

قبيل ساعات قليلة من انطلاق مباراة الأهلي والاتحاد السكندري في نصف نهائي كأس مصر، وهي المباراة التي ستقام في تمام ال 8 على ملعب السويس، حيث يبدو الطرفان آمالا عريضة لتجاوز عقبة نصف النهائي ومن ثم الوصول للمباراة النهائية، تعيش الجماهير السكندرية حالة من الغضب ضد نجم الأهلي السابق، حسام عاشور.

الجمهور في الاسكندرية يشعر بحالة من الاستياء تجاه كابتن الأهلي السابق، حسام عاشور، لشعوره بتهربه من مواجهة الليلة أمام ناديه السابق من دون أسباب واضحة لذلك.

وما عزز حالة الغضب تجاه حسام عاشور أيضا من جانب الجمهور السكندري هو ما يتردد هناك حاليا عن أن اللاعب لا يفكر ربما إلا في الحصول على شقة مطلة على البحر، حيث لم يظهر إلى الآن اهتمامه الفعلي والحقيقي باللعب واثبات نفسه مع الفريق.

وكان حسام عاشور قد رحل عن النادي الأهلي بعدما تم ابلاغه بذلك في صورة عرض يضمن تدريبه بعد الاعتزال خارج مصر ومن ثم العودة للعمل داخل النادي، ورغم ذلك، عاود حسام وتحدث بشكل غير لائق عن الإدارة، ما اضطرها لسحب هذا العرض، ولم يكن رحيل عاشور عن النادي بالشكل الذي يليق بتاريخه الطويل مع الشياطين الحمر.

وكان النادي الأهلي قد تمكن من تحقيق فوز تاريخي على نادي الزمالك مساء الجمعة الماضي بنتيجة هدفين لهدف في نهائي دوري أبطال افريقيا، وتمكنه من حسم اللقب لصالحه للمرة التاسعة في تاريخه، وما أعقب ذلك من فرحة كبرى بين جماهيره في كل مكان.

ويسعى النادي الأهلي الليلة لتجاوز عقبة نادي الاتحاد السكندري في نصف نهائي كأس مصر على أمل الوصول للمباراة النهائية والسعي أيضا للظفر بهذا الكأس بعد كأس افريقيا.

كُتب بواسطة

Eltalta

التالتة | مدرج جماهير الكورة