.png

علم موقع “التالتة” أن قرار سفر النجم المصري، محمد صلاح، إلى مدينة الجونة من أجل إكمال رحلته العلاجية هناك تم اتخاذه بشكل مشترك بينه وبين الادارة الطبية لنادي ليفربول.

وكشفت مصادر مقربة من اللاعب أن مشاورات خاصة أجريت بالتنسيق بين دكتور محمد أبو العلا، طبيب المنتخب، وادارة فريق ليفربول الطبية، وتم الانتهاء إلى امكانية نقل محمد صلاح إلى منطقة تتميز بأجوائها المشمسة ودرجة حرارتها المعتدلة بعيدا عن القاهرة التي تنخفض بها درجات الحرارة بشكل لافت خلال هذه الأيام.

وبالفعل، تم الاستقرار على انتقال هداف ليفربول إلى منتجع “الجونة” من ليلة أمس، وتم تنسيق رحلة نقل صلاح إلى هناك منذ ساعات الصباح الباكر بتنسيق مشترك بين ادرة ليفربول الطبية، طبيب المنتخب، وزارة الصحة المصرية ومسؤولي فندق “ماريوت” الذي كان يقيم به صلاح رفقة زملائه بالمنتخب وكذلك مسؤولي الفندق الذي سينزل به اللاعب في الجونة.

وعلم “التالتة” كذلك أن رجل الأعمال المصري، نجيب ساويرس، كان على تواصل مع محمد صلاح، وكان له دور هو الآخر في تسهيل نقله إلى الجونة والمساهمة في توفير الإقامة الخاصة به هناك، لضمان اكمال العلاج في أجواء مناخية مثالية تشاعد على التعافي من المرض.

كما نبه الملياردير المصري على مسؤولي فندق العزل الخاص ب “محمد صلاح” في الجونة على عدم الافصاح عن مكان الفندق وعدم نشر أي شيء يخص صلاح أو علاجه على السوشيال ميديا، وذلك لضمان الحفاظ على خصوصيته في تلك الرحلة العلاجية لحين تعافيه.

وكان محمد صلاح قد حصل على موافقة طبية بمغادرة فندق القاهرة والانتقال إلى الجونة، ومن المنتظر أن يجري مسحة طبية جديدة باحدى مستشفيات الغردقة بعد 4 أيام، وحال تبين سلبية النتيجة، فمن المقرر أن يسافر بعدها على الفور إلى انجلترا.

Comments

0 comments

كُتب بواسطة

Eltalta

التالتة | مدرج جماهير الكورة